مسيرات جماهيرية غاضبة في عدة محافظات تنديداً بإحراق نسخة من القرآن الكريم في دولة السويد 2023-01-24
مسيرات جماهيرية غاضبة في عدة محافظات تنديداً بإحراق نسخة من القرآن الكريم في دولة السويد

شهدت محافظات مارب وحجة وإب والضالع وريمة اليوم الثلاثاء، مسيرات جماهيرية حاشدة تنديدًا بما أقدم عليه اللوبي اليهودي الصهيوني من إحراق نسخة من القرآن الكريم في السويد تحت شعار “غضب شعب الإيمان ضد من أحرقوا القرآن”.

وردد المشاركون في المسيرات هتافات البراءة من أعداء الإسلام والمسلمين معربين عن سخطهم وغضبهم ممن أحرقوا نسخة من المصحف الشريف في السويد.

كما رددوا العبارات التي أكدت التمسك بكتاب الله عز وجل والبراءة من أعداء الله وأدواتهم والاستعداد لبذل الغالي والنفيس دفاعاً عن الدين ونصرة للرسول الكريم وكتاب الله.

وخلال المسيرات طالب المشاركون بسرعة التحرك العملي لتفعيل سلاح المقاطعة الاقتصادية للمنتجات السويدية إلى جانب المنتجات الأمريكية والاسرائيلية كأقل موقف يحدده الشعب اليمني نصرة لكتاب الله تعالى ومواجهة اللوبي اليهودي الذي يسعى إلى زعزعة المسلمين من خلال استهداف المقدسات الإسلامية.

ونددت المسيرات بخطورة ما أقدم عليه هؤلاء المتطرفون وهو ما يؤكد على حرصهم في ضرب الأمة العربية والإسلامية في صميمها من خلال استهداف الدين الإسلامي، والمؤامرات التي يحاول العدو الصهيوني تمريرها ولن يتم التصدي لها إلا بصحوة عربية إسلامية والعودة إلى المنهج القويم.

ودعت المسيرات الشعوب الإسلامية للعودة الجادة إلى القرآن وتقديسه واتخاذ مواقف عملية ضد هذا التصرف الأرعن، ومعاداة أولئك الإرهابيين دعاة الشر والباطل الذين يثيرون الفتن في العالم، والتحرك في مواجهة اليهود الذين يعتبرون أشد خطراً على الدين الإسلامي.

وقال المشاركون في المسيرات أن هذ العمل يأتي ضمن سلسلة من الأعمال الغربية المسيئة والمعادية للمقدسات الإسلامية، محملين السويد عواقب هذا العمل المشين ومطالبين بتحقيق جاد في هذه الجريمة.

وأكدوا أن حرق القرآن الكريم في السويد يكشف الانحطاط والتبعية للعدو الصهيوني الذي يحمل عداوة شديدة للإسلام، لافتاً إلى سقوط مصطلح الحريات المزعومة في الغرب، كما تعد حربا أمريكية إسرائيلية غربية صريحة ضد الإسلام والمسلمين.

وجدد المشاركون العهد والولاء للرسول الكريم وكتاب الله، ودور اليمنيين في نصرة الدين والشرف والكرامة بالانتماء له تفرض على كل يمني أن يكون في الصفوف الأولى دفاعاً عن دين الله وكتابه الكريم ورسوله الأعظم.

سلسلة المقالات

موسوعة جرائم الولايات المتحدة الأمريكية

استبيان

آلية التعامل مع فيروس كورونا المقرة من وزارة الصحة هل هي مناسبة؟

الاجابة بـ نعم 71 %

الاجابة بـ لا 71 %

:: المزيد ::

انفوجرافيك

جديد المكتبة الصوتية

أناشيد الذكرى السنوية الشهيد

كاريكاتير

قال تعالى: {وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ} [آل عمران: 169]

الذين لا يسيرون على ثقافة القرآن، لا يهتمون بالقرآن، سيفقدون الحكمة. #الشهيد_القائد

((من لم يهتم بأمر المسلمين فليس من المسلمين، ومن سمع منادياً ينادي يا للمسلمين فلم يجبه فليس من المسلمين)) #الرسول_الأعظم_صلى_الله_عليه_وعلى_آله_وسلم

ينبغي أن يصل الإنسان في التزامه الإيماني وفي تربيته الإيمانية إلى مستوى الاستعداد التام للتضحية في سبيل الله "سبحانه وتعالى" #السيد_القائد

عندما نحصن أنفسنا ومجتمعنا من كل أشكال الاختراق الظلامي، المضل المفسد، هذا سيجعلنا في حالةٍ حقيقية من الحرية، بكل ما تعنيه مفردة (الحرية). #السيد_القائد