بعد أربع سنوات من مجزرة الإبادة الجماعية.. الصراري جريمة لا تنسى 2020-07-28
بعد أربع سنوات من مجزرة الإبادة الجماعية.. الصراري جريمة لا تنسى

عاش اليمن قبل أمس الأحد مع ذكرى مؤلمة وهي الذكرى السنوية لمجزرة العدوان ومرتزقته بحق أبناء قرية الصراري، التي كانت فيها حملة القتل والإبادة الجماعية والتطهير العرقي والتهجير القسري لأبناء القرية.

 وهوجمت القرية بعد عدة أشهر من الحصار الذي فرض عليها من قبل العناصر التكفيرية التي تنتمي للقاعدة وداعش وتتلقى الدعم المالي والعسكري من قبل السعودية والإمارات.

كما قامت الميليشيات التكفيرية منذ فجر 26 من يوليو 2016 باقتحام القرية وتنفيذ جريمة إبادة جماعية وتطهير عرقي في حق أبناء قرية الصراري وأسر العشرات من الأطفال والشباب والشيوخ واقتيادهم إلى مكان غير معلوم.

واحتجز التكفيريون حينها 35 امرأة مع أطفالهن الرضع في مدرسة حصبان وعدد آخر من النساء والأطفال الرضع في منطقة التربة، كما تم خطف 45 طفلا بلا أمهاتهم الى جهة مجهولة.

ولقيت الجريمة سخط شعبي ورسمي واسع حيث أدانت واستنكرت الجريمة كل القوى السياسية والشعبية ومنظمات المجتمع المدني واعتبرتها وصمة عار في جبين الأمم المتحدة والعالم الصامت.

وكشفت الجريمة عن البصمة الأمريكية والصهيونية فيها حيث كانت بعد قرابة سنة من العدوان السعودي الأمريكي على اليمن بيد أنها تعد من أبشع المجازر التي لن ينساها اليمنيون مدى الدهر.

سلسلة المقالات

موسوعة جرائم الولايات المتحدة الأمريكية

استبيان

آلية التعامل مع فيروس كورونا المقرة من وزارة الصحة هل هي مناسبة؟

الاجابة بـ نعم 87 %

الاجابة بـ لا 87 %

:: المزيد ::

انفوجرافيك

جديد المكتبة الصوتية

أناشيد الذكرى السنوية الشهيد

كاريكاتير

{وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ} (الحج:27)

الحج عبادة مهمة، لها علاقتها الكبيرة بوحدة الأمة، لها علاقتها الكبيرة بتأهيل الأمة لمواجهة أعدائها من اليهود والنصارى. #الشهيد_القائد

أن يعظم الله في نفسك، أن تزداد شعورًا بالخشوع لله، بالخضوع لله، بالتضاؤل أمام الله سبحانه وتعالى، أن تصغر دائمًا عند نفسك. #السيد_القائد

إذا لم يسيطر العدو على فكرنا وروحنا وثقافتنا وإرادتنا فإنه لن يستطيع أن يسيطر على أرضنا وسيادتنا واستقلالنا. #السيد_القائد

الحج في أول عملية لإعادته إلى حج إسلامي إنما كان يوم أرسل الرسول (صلوات الله عليه وعلى آله) علي بن أبي طالب (صلوات الله عليه) ليعلن البراءة من المشركين بتلك العشر الآيات الأولى من سورة براءة. #الشهيد_القائد