من قصيدة (الهِجرةُ السبتمبرية) 2020-09-22
من قصيدة (الهِجرةُ السبتمبرية)

لَمَّا (قُريشُ) طَغَتْ بكلِّ تجَبُّرِ

وبَغَتْ على (المُزَّمِلِ) (المُدَّثِرِ)

 

أُمِرَ الرسولُ بأن يُهاجر (مكّةً)

لـ(مدينةِ الأنصارِ) أصدقِ معشرِ

 

ومن الغريبِ!! بل المُثيرِ لدهشتي

وتعجُّبي.. وتساؤلي.. وتحيُّري!!

 

وأنا أرى تاريخَ هجرةِ (أحمدٍ):

في الحادي والعشرين من سبتمبرِ!!!

 

هذا الذي تركَ اليهودَ بصدمةٍ

يتحسَّبون لألفِ يومٍ خيبري

 

هذا التزامُنُ ليس محضَ تزامُنٍ

لكنّهُ السِرُّ العظيمُ المحوري

 

لمُدَبِّرِ الأمرِ المُقِيتِ يَدٌ بِهِ

فَقِفي قليلاً يا عقول وفَكِّري

 

ما بين قبل وبعد هجرةِ (أحمدٍ)

أو بين قبل وبعد ثورتنا انظُري؛

 

بكِليهما الإسلامُ مَرَّ بنقلةٍ

من واقعٍ مُرٍّ.. لعصرٍ أخضرِ

 

وكأنَّ ثورتنا العظيمةَ هجرةٌ

نبويةٌ أخرى لفتحٍ أكبرِ

 

من قحطِ (مكّةَ).. لانفِراجةِ (يثربٍ)

من شعبنا المُحتلِّ للمُتحرِّرِ

 

في الحادي والعشرين دشَّنَ (أحمدٌ)

تقويمنا الهجريَّ.. يا (يَمَنُ) افخري

 

في الحادي والعشرين من سبتمبرٍ

الثورةُ اتّصَلَت بخيرِ مُبشِّرِ

 

يا هذه الدنيا قِفي.. وتعجَّبِي:

حتى النبيَّ (محمداً) سبتمبري!!

 

سيتم نشر القصيدة كاملةً في وقتٍ لاحق..

سلسلة المقالات

موسوعة جرائم الولايات المتحدة الأمريكية

استبيان

آلية التعامل مع فيروس كورونا المقرة من وزارة الصحة هل هي مناسبة؟

الاجابة بـ نعم 80 %

الاجابة بـ لا 80 %

:: المزيد ::

انفوجرافيك

جديد المكتبة الصوتية

أناشيد الذكرى السنوية الشهيد

كاريكاتير

قال تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ}. [البقرة:185]

الشيء الذي يجب أن نهتدي به هو القرآن الكريم. #الشهيد_القائد

يجب أن يكون في مقدِّمة اهتماماتنا، وفي مقدِّمة ما نركِّز عليه: هو الاستعداد الذهني والنفسي لاستقبال هذا الشهر المبارك، واغتنامه فيما يتعلق بالمسائل المهمة جداً، والفرص الكبيرة التي هيَّأها الله لنا في شهره المبارك، ودلَّنا عليها، وأخبرنا بها في كتابه الكريم، وعلى لسان نبيه "صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله". #السيد_القائد

(أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّهُ قَدْ أَقْبَلَ إِلَيْكُمْ شَهْرُ اللهِ بِالْبَرَكَةِ وَالرَّحْمَةِ وَالْمَغْفِرَةِ. شَهْرٌ هُوَ عِنْدَ اللهِ أَفْضَلُ الشُّهُورِ، وَأَيَّامُهُ أَفْضَلُ الأَيَّامِ، وَلَيَالِيهِ أَفْضَلُ اللَّيَالِي، وَسَاعَاتُهُ أَفْضَلُ السَّاعَاتِ) من خطبة [الرسول الأعظم (صلى الله عليه وعلى آله وسلم)] في استقبال #شهر_رمضان_المبارك

ينبغي أن يصل الإنسان في التزامه الإيماني وفي تربيته الإيمانية إلى مستوى الاستعداد التام للتضحية في سبيل الله "سبحانه وتعالى" #السيد_القائد

من وفائنا للشهداء ومن مسؤوليتنا تجاههم أن نكون أوفياء مع المبادئ والقيم التي ضحوا من أجلها. #السيد_القائد